الخميس، يونيو 08، 2006

مرايا خفيفة 2

( زرياب / مرايا خفيفة 1



كلما اقتربت داخلي الكلمات من أن تنطق باسم الخفة ، عضني نفس العقرب

.................................

ساءلتني حلوتك من بين السطور : أوتعرفين حقا أن أعمق رغباتنا هي الخفة ؟
أو جاهلةٌ أنا بتلك البديهة التي يترفع آخَري عن البوح بها؟

قلتُ : يا حلوته ... منذ زمنٍ بعيد .. عندما كانت تسكن الأشياء ألوانها الشفافة الموسيقية ، واكتشفتُ ذلك الجزء من الرقةِ الإلهية قد قُذف في قلبي ، وجدت عينيّ قد أصابهما سحر الخفة ، وطال السحر روحي فتعلقت بعينيّ اللتين صار ترحالهما في الأعالي قدرا

... البهاء لم يكن يعني شيئا أمام حلاوة الخفة...

و لأني لم أكن قد عُلمتُ الأسماء كلها بعد ، جهلت معنى ما يحدث


سكنتني الحيرة الفَرِحة عندما سرق الوقت شجني و أعطاني شجنه ...( يتمثل مرة على هيئة حجر ، ومرة على هيئة خلخال بنت - أبى ألا يسكن إلا ضحكتها - أو عرج خفيف / لا يشعر بقيده إلا مصابه )
و أكمل المقايضة بعدل ٍ ... أكمل لي ببهيٍ يجابه عقرب المسافات بيني وبينه

يا حلوة .. شجني كان يحملني و يطير بي
لكنه ما عاد موجودا بعد

كنتُ طائرا أتحكم بجناحيّ ، فصرتُ ريشة ساذجة بيد الهواء ، وعندما أردتُ مقاومةً قيدتُ نفسي إلى شجن الوقت في لحظته الحجرية

صرتُ أفقد السحر شيئا فشيئا ... أحاول بالقدرة استغاثة ، فلا أستطيع
النور و البهاء اللذان كنتُ نحوهما أسير ، أضناهما ذكرى طعم الخفة
فأغلقا الباب في وجهي

صار الوقت أكثر بهاءا بشجني الذي سرقه مني

يا حلوته ....الخفة أصل البهاء غير المعلن


...................................................

نفسُ العقرب يا بهي عضني في طريقي إلى النور
نفس العقرب أضناني عندما صرتُ أبحث عن مرايايا المفقودة .. وحدي
نفس العقرب يتحدى المسافات أن تقصر أو أن تنتهي

و أدركتُ متأخرةً

أن المسافة تقتل عقربها يا بهي إذا لم تجابهه أنت بالتحدي
اتركه في سلام

تخاف هي أيضا من عقرب المسافات
اشفق على بهائها
لا تدعها تجابهه
واعلم ، أنك وحدك من تستطيع جلو مراياها الخفيفة
و إلا ، ستعرف يوما أن الخفة هي أعمق رغباتها ... بعدما يكون عقرب المسافات قد فرق الطريق بينكما

هناك 13 تعليقًا:

film69 يقول...

الخفة في مقابل لدغة العقرب
لن نمسك به
زمن وسم زعاف
ولكن
سيمنعه البهاء من النفاذ في الروح
وقتها سنرفض المقايضة

أبو أمل يقول...

رائع جميل مدونة حلوة

ولغة رائعة مكثفة

ما رأيك فى العامية المصرية
شرفنى
فى مدونتى
لن تندم

mariamagdolen يقول...

انا مش هقول اكتر من انها رائعة كل ما اخلصها اقرها تانى بجد
جميلة
بس عندى حبة اسئلة كدة
هيقى اقولك عليها

Geronimo يقول...

لما يكون الابداع متتالية
ونقطة تبدأ من حيث ينتهي الآخرون بيكون الجمال مضاعف نص جامد بجد

هوميروس يقول...

اول ما لقيت البوست جريت علي زرياب اساله ولقيت مراياته تستحق انك تكتبي عنها واللي كتبتيه يستحق التقدير فلنتواصل ولا نعيش في جزر منعزلة
بعيد عن الموضوع كنت عايز استعير شخصيتك الافتلراضية في ماتش كورة مع اخوانا المدونين ننتظر الموافقة اصل الماتش مش هينفع من غيرك

Zeryab يقول...

بركاتى يعنى
هههههههههههههههههه
بهزر طبعا
النص جميل يا ست شغف

سلامـــــــــــــه يقول...

نص اكثر من رائع صديقتي شغف
يحتاج الي الكثير من القراءه حتي تكتمل روعته
دمتي بود

sha3'af يقول...

فيلم69: ياريت نوصل للحظة دي



أبو أمل ، ماريا ، زرياب ، قلب الكلمة : دمتم سالمين


جيرمينيو : هوه ده ، انتي كده جبتي م الآخر


هوميروس: نفس النتيجة ( الصح ) اللي جيرمونيو وصلتلها

ومع اني مش عارفة هاتستعير شخصيتي ازاي - وأرفض لفظة افتراضية بالمناسبة - لكن اتفضلها على أي حال
ما تغلاش عليك

غادة الكاميليا يقول...

واعلم ، أنك وحدك من تستطيع جلو مراياها الخفيفة
و إلا ، ستعرف يوما أن الخفة هي أعمق رغباتها ... بعدما يكون عقرب المسافات قد فرق الطريق بينكما
مرايا تستحق التقدير

shababik يقول...

اية دة كله؟
البوست هايل قريتة تروا يا عني تلات مرات ياعني

أجدع واحد في الشارع يقول...

مدونا جميله جدااااا
بس ايه الحلوه دى
انا نفسى اكون اكتب نص كلمكو ده
ربنا معايا واتعلم

sha3'af يقول...

غادة الكاميليا : على فكرة انتي ركزتي ع النقطة الأساسية باقتباسك

شبابيك : يا ريت تكون قريت المرايا الأصلية بتاعة زرياب هيه كمان
لأن ده مجرد رد عليها


ابن الشارع : دور جواك وانت أكيد هاتقدر
ونصيحة ، حاول تجاري النصوص وتوصل للحظة اللي انت تكون فيها أعلى منها
وبطل تبصلها من تحت كده

غير معرف يقول...

Very pretty site! Keep working. thnx!
»